الرئيسيةالبوابهمكتبة الصورس .و .جقائمة الاعضاءالمجموعاتبحـثالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Furl  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  



قم بحفض و مشاطرة الرابط على موقع حفض الصفحات

شاطر | 
 

 الزنى وعقوبته فى الدنيا والأخرة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sara
Queen
Queen


انثى مشآركـ ـآتـي مشآركـ ـآتـي : 6994
وين ساكن : القصيم
عملك او هوايتك : الابحار بمنتدى مملكة قصيميه
حالتك النفسيه : الحمدلله والشكر
علم بلدك :
نشاط العضو :
0 / 1000 / 100

مساحه خاصه : انـا وااارثهـ مـن ((أبويـ ))
النفس الابيه...
والوفااا مـن طـبـ ع ـي وطـبع نااسي..
مادخلت النت ادور للـ ح ـميهـ ....او ادور من يحن ومن يواسي .. وما ادور لاحبيب ولاخويهـــ....الشرف ستري وثوبي مع لباسيــ ..

السٌّمعَة : 28
نقاط : 8961
تاريخ التسجيل : 24/03/2007

مُساهمةموضوع: الزنى وعقوبته فى الدنيا والأخرة   السبت ديسمبر 18, 2010 8:59 am

[b]الزنى وعقوبته فى الدنيا والأخرة



بسم الله الرحمان الرحيم
اللهم صل على سبدنا محمد الفاتح لما اغلق والخاتم لما سبق ناصر الحق بالحق والهادي الى صراطك المستقيم وعلى اله حق قدره ومقداره العظيم


قال الله تعالى{ ولا تقربوا الزنا إنه كان فاحشة وساء سبيلا }سورة الإسراءآية 32

وقال الله تعالى{ والذين لا يدعون مع الله إلها آخر ولا يقتلون النفس التي حرم الله إلا بالحق ولا يزنون ومن يفعل ذلك يلق أثاما يضاعف له العذاب يوم القيامة ويخلد فيه مهانا إلا من تاب......}سورة الفرقان آية 68 _ 70

وقال الله تعالى{ الزانية والزاني فاجلدوا كل واحد منهما مائة جلدة ولا تأخذكم بهما رأفة في دين الله إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر وليشهد عذابهما طائفة من المؤمنين }سورة النور آية2

وكما اخبر العلماء الأفاضل ، هذا عقاب الزاني لو كان اعزب ، ولكن لو كان متزوج او سبق له الزواج فعقابه الرجم حتى الموت .هذا في الدنيا كما ثبت في السنة الشريفه

أما في الآخرة : فإنهما يعذبان في النار بسياط من نار كما ورد أن الزبور مكتوبا إن الزناة معلقون بفروجهم في النار يضربون عليها بسياط من حديد فإذا استغاث من الضرب نادته الزبانية أين كان هذا الصوت وأنت تضحك وتفرح وتمرح ولا تراقب الله تعالى ولا تستحي منه


وقال تعالى ** الزاني لا ينكح إلا زانية أو مشركة والزانية لا تنكح إلا زان أو مشرك ، وحرم ذلك على المؤمنين}سورة النور آية 24

الزاني الفاجر لا يليق بامرأة صالحة مؤمنة ، بل تليق به امرأة فاجرة فاسقة خبيثة او مشركة مثله ، وكذا حال المرأة الفاجرة الفاسقة لا تليق برجل مؤمن صالح انما يليق بها رجل فاجرفاسق خبيث او مشرك مثلها
والشارع الحكيم حرم نكاح الزانية حتى تتوب ، وحرم انكاح الزاني حتى يتوب

قال صلى الله عليه وسلم ،سئل: أي الذنب أعظم ؟ قال :** أن تجعل لله نداً وهو خلقك }. قال : ثم أي ؟ قال :** أن تقتل ولدك خشية أن يطعم معك }.قال : ثم أي ؟ قال :** أن تزاني حليلة جارك }. البخاري ، ومسلم .


وقال صلى الله عليه وسلم : ** لا يزني الزاني حين يزني وهو مؤمن ، .........} البخاري ومسلم

وقال صلى الله عليه آله وسلم :** اذا زنى العبد خرج منه الايمان فكان كالظله ،فاذا انقلع منها رجع اليه الايمان } . مستدرك الحاكم 1 / 22 ) هذا على شرط الشيخين


وقال صلى الله عليه سلم :** ثلاثة لا يكلمهم الله يوم القيامة ،ولا يزكيهم ،ولا ينظر اليهم ،ولهم عذاب أليم : شيخ زان ،وملك كذاب ، وعائل متكبر }. رواه مسلم

وقال صلى الله عليه وآله وسلم :** اربعة يبغضهم الله : ......والشيخ الزاني....}اخرجه النسائي واسناده صحيح .


ويقول الامام الشافعي في قصيدة جميله ورائعه

[size=21]عفوا تعف نسائكم في المحرم ... وتجنبوا ما لايليق بمسلم

من يزن يزن به ولو بجداره ... ان كنت ياهذا لبيبا فافهم

ان الزنا دين فان اقرضته ... كان المدين من اهل بيتك فاعلم

من يزن بثلاثة الاف درهم ... يزن به ولو بربع الدرهم

ويقول الامام علي رضي الله عنه :

ركبت الملائكة من عقل دون شهوة ،
وركب الحيوان من شهوة دون عقل ،
وركب الانسان من عقل وشهوة ،
إن سما عقله على شهوته أصبح فوق الملائكة ،
وإن سمت شهوته على عقله أصبح دون الحيوان .


قال ابن القيم – رحمه الله - :
"ولمَّا كانت مفسدة الزنا من أعظم المفاسد ، وهي منافية لمصلحة نظام العالم في حفظ الأنساب ، وحماية الفروج ، وصيانة الحرمات ، وتوقي ما يوقع أعظم العداوة والبغضاء بين الناس ، من إفساد كل منهم امرأة صاحبه ، وبنته ، وأخته ، وأمه ، وفي ذلك خراب العالم : كانت تلي مفسدة القتل في الكبَر ، ولهذا قرنها الله سبحانه بها في كتابه ، ورسوله صلى الله عليه وسلم في سننه ، قال الإمام أحمد : " ولا أعلم بعد قتل النفس شيئاً أعظم من الزنا "

وقد أكد سبحانه حرمته بقوله : (وَالَّذِينَ لا يَدْعُونَ مَعَ اللَّهِ إِلَهاً آخَرَ وَلا يَقْتُلُونَ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالْحَقِّ وَلا يَزْنُونَ وَمَنْ يَفْعَلْ ذَلِكَ يَلْقَ أَثَاما * يُضَاعَفْ لَهُ الْعَذَابُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَيَخْلُدْ فِيهِ مُهَانا * إِلَّا مَنْ تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلاً صَالِحاً فَأُولَئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ وَكَانَ اللَّهُ غَفُوراً رَحِيما) الفرقان/68-70

فقرنَ الزنا بالشرك ، وقتل النفس ، وجعل جزاء ذلك : الخلود في النار في العذاب المضاعف المهين ، ما لم يرفع العبد موجب ذلك بالتوبة ، والإيمان ، والعمل الصالح ، وقد قال تعالى : ( ولا تقربوا الزنا إنه كان فاحشة وساء سبيلا )
فأخبر عن فُحشه في نفسه ، وهو القبيح الذي قد تناهى قبحه حتى استقر فحشه في العقول ، حتى عند كثير من الحيوانات" انتهى ." الجواب الكافي " ( ص 105 ) .

وهنا النهي عن مقدمات الزنى ابلغ من النهي عن الزنى ، فهذه المعصية لها مقدمات

مثل النظر بشهوة ، والملامسة ، والتقبيل ، والاختلاط دون ضوابط شرعيه .

فان لم تنتهي عن مقدمات الزنى ستجذبك هذه المقدمات الى لزنى لا محال .

;فمثلاً الله سبحانه قال ** قل للمؤمنين يغضوا من أبصارهم ويحفظو فروجهم }

أمرنا بغض البصر ومن ثم بحفظ الفرج .


فاجتنبوا المحرمات حتى لاتقودكم الى المهلكات ومن هنا اوصي الاخوة بالتوبة من كل ذنب وكثرة الاستغفار . والتكن هذه المرأة من جهينة مثل لكم في صدق التوبة لله تعالى .حدثني أبو غسان مالك بن عبد الواحد المسمعي حدثنا معاذ يعني بن هشام حدثني أبي عن يحيى بن أبي كثير حدثني أبو قلابة أن أبا المهلب حدثه عن عمران بن حصين:

(أن امرأة من جهينة أتت نبي الله صلى الله عليه وسلم وهي حبلى من الزنى فقالت يا نبي الله أصبت حدا فأقمه علي فدعا نبي الله صلى الله عليه وسلم وليها فقال أحسن إليها فإذا وضعت فائتني بها ففعل فأمر بها نبي الله صلى الله عليه وسلم فشكت عليها ثيابها ثم أمر بها فرجمت ثم صلى عليها فقال له عمر تصلي عليها يا نبي الله وقد زنت فقال لقد تابت توبة لو قسمت بين سبعين من أهل المدينة لوسعتهم وهل وجدت توبة أفضل من أن جادت بنفسها لله تعالى). <


رواه مسلم

أسأل الله تعالى التوفيق لي ولكم
وحسن الخاتمة هو ولي ذلك والقادر عليه

أنقل الموضوع لكل منتدى مشترك به
وخذ الأجر والثواب من رب العالمين[/size]


[/b]

_________________

قرووب♥مملكة♥ قصيميه♥
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://saaraa.niceboard.com
شمس الوداع
VIP
VIP


انثى مشآركـ ـآتـي مشآركـ ـآتـي : 1468
وين ساكن : بالجنه ان شاء الله
عملك او هوايتك : الحمد لله على كل حال
حالتك النفسيه : ناآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآيس
نشاط العضو :
0 / 1000 / 100

مساحه خاصه : كم هو ممتع الآحسآس
الذي آشعر فيه حين (آتمنى من آلآمنيآت) لكن آيقن آنهآ
(.. سرآب في سرآب...!!

هنآ آكتب بقلمك ع الامنيآت وجنون آحسآسك..!

sms : دايمآآآآآآآآآآآآآآتوكل على الله
السٌّمعَة : 11
نقاط : 1612
تاريخ التسجيل : 21/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: الزنى وعقوبته فى الدنيا والأخرة   الخميس ديسمبر 23, 2010 1:35 am

اعوذ بالله جزاكي الله خير

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الزنى وعقوبته فى الدنيا والأخرة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: ♥●مملكة الروحانيات●♥ :: ♥●مملكة دينياتـ●♥-
انتقل الى: